منوعات

إتيكيت التعامل مع كبار السن وتقديم المساعدات أمام لجان الانتخابات الرئاسية



ساعات قليلة تفصلنا عن حدث من أهم الأحداث الوطنية الفاصلة والفارقة في تاريخ كل مصري ومصرية، الذين يتوجب عليهم المشاركة في هذا الحدث المهم والوطني وهو الانتخابات الرئاسية، يجب على الجميع المشاركة بمختلف فئاتهم العمرية، وخلال السطور التالية، نستعرض إتيكيت التعامل والتعاون مع كبار السن خلال مشاركتهم فى الانتخابات الرئاسية لعام 2024 وفقًا لما أشارت إليه هالة العزب خبيرة الإتيكيت والعلاقات الإنسانية.


كبار السن


قالت هالة العزب، خبيرة الإتيكيت في حديثها لـ”اليوم السابع”: “بما أن من ضمن المنتخبين سيكون منها كبار السن،  فلابد أن نتعامل معهم بإتيكيت خاص أمام اللجان الانتخابية وبطريقة إيجابية، فعلي الجميع أن يتخلوا عن دورهم لدخول المسنين أو ذوي الإعاقة حتي لا تتدهور حالتهم الصحية بسبب الزحام الشديد، ايضًا على  المرافق للمسن أن يكون أكثر صبراً وهدوء ويهتم بتحضيرالبطاقة الشخصية له ولمن يرافقه سواء مسن أو ذو إعاقة بسيطة”.


تابعت: “المسنين بحق هم الأكثر حماسة وايمانًا بأن صوتهم أمانة وله أثر إيجابي لرفعة وطنه، كما أنهم على يقين تام بما يفعلونه وبالمرشح الذي اختاروه ولا تتغير قناعاتهم بسهوله لمجرد كلمات في كل لجنة يتواجد عدد كبير منهم من الجالسين على الكراسي المتحركة فمن الرقي أن نبادر بالاستئذان منهم بأن تطلب كرسيًا لمعاونته وتسهيل دخوله اللجنة، إذا كان الجو ممطرًا فيمكن أن يتطوع أحد الموجودين بأن يعير أحد المسنين مظلته أو يتشاركها معه”.


وتؤكد: “إذا تواجدت أماكن للجلوس فهي أولاً للمرضي ولكبار السن وذوي الإعاقات الخفيفة والحوامل، فبادر بالوقوف وإعطاء المقعد لمن هم أكثر احتياجًا منك، بالنسبة لفاقد البصر فهم دائما يرافقهم احد الأصدقاء أو الأقارب للذهاب للجنة الإنتخابية، فلا تلمسه بشكل مفاجئ لمجرد أنك تحب المبادرة بعمل الخير وإنما عليك الاستئذان منه بصوت هادئ، وإذا وافق على مساعدتك له في هذه الحالة اطلب منه أن تمسك يده للمساعدة”.

إتيكيت التعامل مع كبار السن في الانتخابات
إتيكيت التعامل مع كبار السن في الانتخابات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى