Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

رجل صيني متهم بجريمة قتل يتظاهر بأنه أصم وأبكم لمدة 20 عامًا لتجنب السجن




تمكن رجل صينى مطلوب بتهمة القتل من تجنب اكتشاف الشرطة لأكثر من 20 عاماً من خلال التظاهر بأنه “عامل نظافة” أصم وأبكم فى جبال مقاطعة هوبى، ففى مساء يوم 22 مايو 2004، دخل شاب سريع الغضب يُدعى شياو فى جدال حاد مع أحد جيرانه فى قريته أوميو داينج، فى منطقة شيانجتشنج، وزُعم أن شياو التقط مجرفة وضرب بها جاره على رأسه، ما أدى إلى مقتله على الفور.


فى تلك الليلة، قرر شياو، وهو يعلم أنه يخاطر بقضاء بقية حياته خلف القضبان أو ما هو أسوأ من ذلك، بالحكم عليه بعقوبة الإعدام، أن يتخلى عن زوجته وطفله البالغ من العمر 11 عامًا ويهرب، حيث ركض إلى جبال مقاطعة أنشى، فى مقاطعة فوجيان، حيث أصبح عامل نظافة ويبيع الخردة من أجل البقاء، للتأكد من أنه لم يكشف أبدا عن أى شيء عن حياته الماضية، تظاهر شياو بأنه أصم وبكم على مدار العشرين عامًا التالية، وكان يبتسم فقط للناس ويتواصل من خلال الإيماءات.


مر الوقت، لكن الشرطة لم تتخل أبدًا عن العثور على شياو وتقديمه إلى العدالة على جريمته، وعلى الرغم من أن الرجل الهارب كان هادئا للغاية، ولم يتصل بعائلته أبدا على مدار العقدين الماضيين، إلا أنهم ما زالوا قادرين على تعقبه، فى الشهر الماضى، احتجزت الشرطة فى أنشى شخصًا يبدو أنه أصم وأبكم، بسبب شجاره مع بعض السكان المحليين، وعلى الرغم من إطلاق سراحه بعد فترة وجيزة، إلا أنه لا يزال يخضع للمعالجة، وانتهت صوره فى قاعدة بيانات وطنية، بحسب oddity central.


فى وقت سابق من هذا الشهر، أثناء مقارنة صور شياو القديمة بالصور الموجودة فى قاعدة البيانات الوطنية، حصلت الشرطة على تطابق مفاجئ، أظهر رجل أصم وأبكم فى مقاطعة فوجيان تشابهًا غريبًا مع الرجل المطلوب، لذلك تم إرسال قوة من الشرطة للتحقيق، عند العثور على المشتبه به، سألوه بشكل مباشر: “هل أنت من منطقة شيانغتشنغ فأجاب على الفور بـ “نعم”.


وقال شياو للشرطة وهو يشعر بالارتياح: “لقد كنت أحجم عن كلامى لمدة 20 عاما، وشعرت أننى كنت على وشك الجنون.. عندما غادرت، كان ابنى يبلغ من العمر 11 عامًا، والآن مرت 20 عامًا، وأتساءل كيف حال عائلتى؟


أُعيد شياو منذ ذلك الحين إلى قريته، وعلى الرغم من رحيله لفترة طويلة، فقد أظهر لهم بالضبط المكان الذى دارت فيه المشاجرة مع جيرانه فى ذلك المساء المشؤوم، وسيتعين عليه الآن أن يقضى فترة السجن التى كان يهرب منها لفترة طويلة.


أخبر الأشخاص الذين عرفوه باعتباره عامل نظافة أصم وأبكم الشرطة أنهم لم يشتبهوا أبدًا فى أنه مجرم هارب، لقد احتفظ بنفسه ولم يتحدث أبدا مع أى شخص، لذلك لم يكن أحد يعرف شيئا عنه حقا، وفى العام الماضى انتشرت قصة لرجل قضى آخر 14 عامًا من حياته مختبئا فى كهف جبلى بعد أن سرق محطة وقود مقابل 23 دولارا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى