Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

هناك «موت ومعاناة لا يمكن أن يقبل بهما ضمير» في غزة



حذر فولكر تورك مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء من أن هناك «موتاً ومعاناة لا يمكن أن يقبل بهما ضمير» في غزة.

وقال تورك إن الوضع في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية، «يتدهور بشكل كبير»، مضيفاً أنه حتى يوم 15 يونيو (حزيران)، قُتل 528 فلسطينياً بينهم 133 طفلاً على أيدي قوات الأمن الإسرائيلية أو المستوطنين منذ أكتوبر (تشرين الأول)، وقال إن بعض الحالات تثير «مخاوف جدية من عمليات قتل غير قانونية»، حسبما أوردت وكالة «رويترز» للأنباء.

وصرح فولكر بأن عدد القتلى المدنيين بسبب النزاعات المسلحة حول العالم ارتفع 72 في المائة العام الماضي، معرباً عن قلقه إزاء نسبة النساء والأطفال في صفوف هؤلاء الضحايا.

تأتي تلك التصريحات في الوقت الذي أعلنت مستشفيات قطاع غزة عجزها عن توفير أسرّة للجرحى والمرضى، في ظل حالة الاكتظاظ الشديدة، فيما تبقى من مستشفيات، بسبب ارتفاع أعداد جرحى الحرب الإسرائيلية المستمرة على غزة.

وحسب وزارة الصحة في غزة، فإن معظم الجرحى في وسط وشمال القطاع يتم وضعهم في ممرات وساحات المستشفيات، نظراً لعدم توفر أسرّة.

وأشارت الوزارة إلى أن أكثر من 350 ألف مريض من ذوي الأمراض المزمنة لم يتمكنوا من الحصول على العلاج، بسبب قصف الاحتلال للمستشفيات، وتدمير معظم دور الرعاية الأولية التي كانت تقدم الخدمات الطبية للمرضى، خاصة مرضى السكر. من جانبها طالبت وزارة الصحة الفلسطينية بضرورة توفير مستشفيات ميدانية، في ظل عدم قدرة المستشفيات والمراكز الطبية على استقبال الأعداد الكبيرة من جرحى العدوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى